المجلد 27، العدد 2 - ( 1441 )                   جلد 27 شماره 2 صفحات 91-110 | الرجوع إلی قائمة المجلدات

XML English Abstract Print


Download citation:
BibTeX | RIS | EndNote | Medlars | ProCite | Reference Manager | RefWorks
Send citation to:

Kazemi A, Badizadeh A, Hoseini S R. Presenting a Model of University Incubation Services based on Accelerators. AIJH 2020; 27 (2) :91-110
URL: http://aijh.modares.ac.ir/article-31-39863-ar.html
کاظمی آزاده، بدیع زاده علی، حسینی سید رسول. تقدیم نموذج محاضن المؤسسات القائم علی نموذج المسرّعات. دراسات فی العلوم الانسانیه. 1441; 27 (2) :91-110

URL: http://aijh.modares.ac.ir/article-31-39863-ar.html


1- دانشگاه آزاد اسلامی واحد قزوین، گروه کارآفرینی، قزوین، ایران
2- دانشگاه آزاد اسلامی، واحد قزوین، گروه مدیریت صنعتی، قزوین،ایران ، abadizadeh@gmail.com
3- دانشگاه فرهنگیان، مدیریت آموزشی، تهران، ایران
چکیده:   (2050 المشاهدة)
یسعی البحث الراهن لتقدیم نموذج عملی من محاضن المؤسسات القائم علی نموذج المسرعات، حیث إن محاضن المؤسسات هی إحدی العناصر الرئیسه فی المنظومه البیئیه لخلق فرص العمل الدائمه وهی تعمل بصفتها وکیلا علی ریاده الأعمال. إن تحسین نماذج العمل فی محاضن المؤسسات یؤدی إلی تعزیز روح الإبداع وقیاده البحوث نحو سوق التجاره والأعمال. ویعتمد البحث الاتجاه الکیفی من نوع النظریه المتجذره وعبر طریقه أخذ العینات الهادف وجمع المعلومات من بین 18 شخصا من المبدعین الجامعیین فی مجال ریاده الأعمال والذین استفادوا من خدمات مراکز التسریع أمثال المدراء والخبراء فی محاضن المؤسسات والمدراء والخبراء فی مراکز التسریع، والخبراء الجامعیین المتخصصین فی البنی البحثیه. کما تم تحلیل المعلومات والبیانات التی توصلنا إلیها باستخدام أداه المقابله وذلک فی ثلاث مراحل من عملیات الترقیم السائده فی اتجاه غلیزر. ونتائج البحث أظهرت أن امتلاک خصائص التسریع فی إطار نموذج محاضن المؤسسات یتم تحدیدها من قبل مؤشرات عُرفت فی هذا البحث کخصائص لمحاضن المؤسسات. ومع ذلک فإن الحصول علی هذه الخصائص هی نتیجه لعوامل جری اعتبارها فی بحثنا الراهن کمُعرّف أو مشغل. إن محاضن المؤسسات القائمه علی المسرعات ولکی تحصل علی أهدافها یجب علیها أن تستفید من استراتیجیات متعدده مثل استلهام التجارب العالمیه الناجحه، وتقییم الرؤی والأعمال، وتوفیر الإنترنت. وفی الختام دلت النتائج علی تأثیر عوامل مثل البیئه والمنتفعین فی عملیه خلق فرص العمل فی مجال ریاده الأعمال. إن استخدام النموذج الحالی تترتب علیه نتائج مختلفه مثل تطویر مصالح المبدعین الجامعیین، وخلق فرص العمل، ونقل العلم والتکنولوجیا، وخلق وظائف وأعمال جدیده ومصالح اجتماعیه.
متن کامل [PDF 398 kb]   (702 تنزيل)    
نوع مقاله: مقالات علمی پژوهشی | موضوع مقاله: هنر و علوم انسانی (عمومی)
استلام: 2020/01/18 | القبول: 2020/02/24 | نشر: 2020/08/22

نشر تعليق على هذه المقالة : اسم المستخدم و بريدک الإلکتروني:
CAPTCHA

إرسال رسالة إلى المؤلف المسؤول


Rights and permissions
Creative Commons License This work is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial 4.0 International License.